حمائمٌ

سندس صدّيق بكر

لوحة عماد أبو شتاية

هنا ينطق الحجرُ 
هنا  ينحتُ الجدرانَ حلمٌ كلّه أملُ
هنا أرض 
هنا قمرُ
هنا وردٌ 
هنا جذَلُ 
هنا روحٌ تواجه سطوَة  الموت 
تطرّز نصرَها الرّاياتُ والجُمَل
فيا غزّةَ الأحرار
والثّوار
فيكِ يورق الأمل
مَن ذا يضاهيك
يا جنّة الله
يافردوسَ  باريك
آهٍ
وقلبكِ يرفُّ مثلَ الحمائم
وللحزن ِ دمع تحجّر
واصطفى أغلى المدائن 
هذي المكابرة البهية
الله ياغزة النبية
قلوبُنا آيلةٌ للسقوط
وقلبكِ وحده الراية! 
قلبكِ
وحده
الراية

Leave a Reply